التقرير السنوي 2009 طباعة

نرحب بكم في تقريرنا السنوي لعام 2009


يتضمن التقرير السنوي لعام 2009 تفاصيل حول أرقام التداول، وعمليات الإدراج الجديدة، والأعضاء الجدد، وغيرها من التطورات المهمة خلال عام 2009، بالإضافة إلى معلومات حول مجس الإدارة وحوكمة الشركات.

وفي إطار التزامنا بمسؤوليتنا تجاه البيئة وبهدف الحد من استهلاك الورق، سيتم نشر التقرير السنوي إلكترونيا فقط.

تقرير الأعمال

في فترة صعبة شهدتها الأسواق المالية العالمية، حققت بورصة ناسداك دبي نجاحات ملحوظة في مجالات رئيسية خلال عام 2009. وبالإضافة إلى تعزيز علاقاتها مع المستثمرين الإقليميين والدوليين، حافظت البورصة على سجلها المتميز في توسيع حجم التداول والارتقاء بمستوى الابتكار في الأسواق المالية.

شهدت البورصة خلال عام 2009 انضمام خمسة أعضاء جدد من شركات الوساطة المالية، الأمر الذي ساهم في رفع حجم تداول الأسهم بمقدار الثلث تقريباً مقارنة مع عام 2008. كما حققت سوق مشتقات الأسهم نمواً كبيراً، بعد أن بدأت عام 2009 كمنصة فتية دون أي فعالية تذكر، وأنهت العام بتداول آلاف المشتقات أسبوعياً.

اقرأ تقرير الأعمال كاملاً

سعود باعلوي

بعد أكثر من عامين أمضاهما في الإشراف على التوسعات الناجحة للبورصة، ترك سعود باعلوي منصبه رئيساً لمجلس إدارة بورصة ناسداك دبي في نوفمبر 2009.
وجاءت هذه الخطوة من قبل السيد باعلوي بغية التركيز بشكل أكبر على دوره الأساسي في مجموعة دبي، الشركة الرائدة للخدمات المالية المتنوعة التابعة لدبي القابضة. وقال جيف سينغر، الرئيس التنفيذي لبورصة ناسداك دبي: "ساهم سعود باعلوي في قيادة أعمال البورصة من خلال رؤيته الاستراتيجية في فترة انتقالية قمنا خلالها بتوسيع قاعدة المستثمرين إقليميا ودولياً، واستقطاب عمليات إدراج جديدة شملت الأسهم والصكوك. ونتيجة لنهجه القيادي المتميز، فإن البورصة اليوم أكثر استعداداً لإنجاز المزيد من عمليات التوسع والابتكار في عام 2010 وما بعده". "